صلاة العيد في البيوت والمنازل بدون خطبة


قام شيخ الأزهر "د. أحمد الطيب" وهيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف باصدار فتوى بجواز صلاة عيد الفطر المبارك في البيوت والمنازل بدون خطبة؛ لوجود خطر الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد نتيجة التجمعات البشرية.
صلاة عيد الفطر المبارك في البيوت والمنازل بدون خطبة
وبينت الهيئة أن الخطبة ليست شرطًا لأداء صلاة عيد الفطر المبارك، فإذا قام الرجل للصلاة بأهل بيته أو حتى الصلاة منفردًا فلن يحتاج إلى خطبة لادائها بل سيصليها ركعتان بالتكبيرات الزوائد.

وتبلغ عدد التكبيرات الزوائد في الركعة الأولى 7 تكبيرات بخلاف تكبيرة الإحرام، بالنسبة لعدد التكبيرات الزوائد في الركعة الثانية فهي 5 تكبيرات بخلاف تكبيرة القيام.

وأوضحت الهيئة توقيت صلاة العيد بأنها وقت صلاة الضُحى، حيث تبدأ من بعد شروق الشمس ب20 دقيقة إلى قبيل أذان صلاة الظهر ب20 دقيقة، وأشارت إلى أن صلاة العيد لا تصح بعد دخول وقت الظهر.

كذلك قام المفتي العام بالمملكة العربية السعودية "الشيخ. عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ" بإصدار فتوى تُبيح أداء صلاة عيد الفطر المبارك في البيوت والمنازل بدون خطبة، في حال استمرت الأوضاع على ما هي عليه من انتشار فيروس كورونا المستجد ووقف إقامة الصلوات الجماعية والجمع.